كيف يقي الأستيقاظ مبكرا من مرض الأكتئاب

     تعمل أجسامنا وفق ساعه بيولوجيه فمن خلال الدراسات التي تم إجراؤها علي الذين يميلون الي السهر والذين يحرصون علي الأستيقاظ مبكرا مع شروق الشمس ، ويخلدون للنوم في مواعيد منتظمه وجد أنهم يتمتعون بحياه أكثر صحه فهم يتمتعون بطاقه عقليه هائله تمنحهم القدره علي سرعه الإنجاز ،  كذلك لديهم متسع من الوقت لتخطيط اليوم وانجاز كم أكبر من العمل في وقت اقل دون الشعور بالتوتر والعصبيه لضيق الوقت .

ومن الاساسيات للذين تجدهم يحرصون علي الأستيقاظ مبكرا هو الاستمتاع بوجبه الفطور التي تقي من مشاكل صحيه عده تناول القهوه ، كذلك تجنب الأذدحام الذي يؤثر سلبا علي الأعصاب ، وكذلك الوقايه من أمراض الدماغ والقلب والمعده واضراب الساعه البيولوجيه للجسم مما يؤدي إلي خمول الجسم والإحساس بالتوتر والعصبيه والشعور بحاله من الأكتئاب مع مرور الوقت .

وهناك دراسه أجراها باحثون في كل من جامعة هارفارد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وجامعة كولورادو بولدر، وشارك فيها 840 ألف شخص، تقدم بعضاً من أقوى الأدلة حتى الآن حول تأثير وقت النوم والاستيقاظ على احتمال الإصابة بالاكتئاب، كما نقل موقع هندستان تايمز. 

وبحسب مجلة “ّذا ليست” البريطانية، يعتبر النوم الكافي ضروريًا للغاية لنمط حياة صحي، فالدماغ يتعافى خلال النوم وتتجدد خلايا الجسم ويستعد لاستقبال أنشطة اليوم التالي.

كما يرى الباحثون أن قلة النوم ترتبط بالتفكير السلبي. تؤثر اضطرابات النوم سلباً أيضاً على الصحة العقلية، حيث قد تكون لدى الأشخاص فرص أكبر للإصابة بالاكتئاب. من خلال تحديد فترات النوم والاستيقاظ، قد تتمكن من تحسين فرصك في الحصول على عقل سليم ومشاعر إيجابية!

وبناءا علي ذلك فإن النوم دوراً مهماً في المناعة، إنه ضروري للدماغ والصحة بشكل عام، وجهاز المناعة بشكل خاص.

العديد من الدراسات الحديثة وجدت صلة بين أنماط الإنتاج والنوم، وخلصت أخيرًا إلى أن الذين يستيقظون مبكراً يميلون إلى أن يكونوا بصحة جيدة، حيث إن الاستيقاظ المبكر يضيف أكثر من ساعة إلى جدولك اليومي، مما يعني الكثير في هذا العالم المزدحم، المزيد من الوقت في يدك يعني المزيد من الإنتاجية أيضًا، بصرف النظر عن ذلك، عادة ما يكون لدى الذين يستيقظون مبكرا عادة النوم المبكر والذى يعتبر مفيد لصحتك. فالنوم يصلح جميع أنسجتك بما في ذلك عقلك وجلدك، قلة النوم تضعف إنتاجيتك، وصحتك وبشرتك أيضًا، إذا وضعنا ذلك جانباً، دعنا ننتقل إلى الأسباب التي تجعل المرء يفكر في الاستيقاظ في الصباح الباكر.

كيف تنام في ثلاث دقائق نوم عميق ؟

  • الخطوة الأولى : ارتخاء الوجه بما في ذلك عضلات الفم الداخلية.
  • الخطوة الثانية : التخلص من التوتر من الكتفين والاسترخاء.
  • الخطوة الثالثة : ارتخاء الصدر متبوعًا بإرخاء الفخذين والساقين والساقين. الخطوة 4: تخيل مشهدًا مريحًا مع صفاء الذهن، وفي حالة عدم القدرة على تخيل مشهد يمكن تكرار جملة “لا تفكر” مرارًا وتكرارًا لمدة 10 ثوانٍ

أمثله شعبيه للأستيقاظ مبكرا :

” الدنيا ملك لمن يستيقظ باكراً “، هكذا كتب الشاعر اللبناني الشهير جبران خليل جبران قبل عقود من الزمن، في إشارة لفوائد الاستيقاظ مبكراً واستغلال الوقت في إنجاز الأعمال اليومية الضرورية. وهناك مثل ألماني يقول “من يريد اصطياد الثعلب عليه أن يستيقظ مع الدجاج”. وهناك أمثلة شعبية كثيرة تؤكد على أهمية الاستيقاظ المبكر وخصوصاً عندما يتعلق الأمر بالصحة، فقد توصلت دراسة حديثة إلى أن الأشخاص الذين يستيقظون قبل السادسة صباحاً، يتمتعون بصحة جيدة ويكونون أكثر سعادة من أولئك، الذين لا ينهضون قبل السادسة صباحاً.

متي يكون الأستيقاظ مبكرا ؟

طبقاً لحسابات الخبراء في هذا الموقع المختص، فإنه من أجل الاستيقاظ بنشاط الساعة السادسة صباحاً، يتوجب الذهاب إلى السرير في الأوقات التالية : 8.46 من مساء اليوم السابق أو الساعة 10.16 مساءاً أو الساعة 11.46 أو الساعة 1.16 صباحاً.

الكاتب : اية محمد كاتب
اخبرنا شيئا عن نفسك.

إنضم إلينا وشارك!

إنضم إلينا الان
انضم إلى مجتمعنا. قم بتوسيع معرفتك وشارك أفكارك ومقالاتك!

التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن