كيف يسبب القلق اضطراب القولون؟

الأشخاص الذين يعانون من متلازمة تهيّج القولون اختبروا آلاماً بالبطن واضطراباً في حركية الأمعاء، لكن لم يظهروا علامات التهاب او تلف في الجهاز الهضمي.

دراسات سابقة وضّحت أن الضغط النفسي هو عامل مسبب نسبي لمتلازمة تهيجّ القولون العصبي علي حيوانات التجارب لكن معظم الاختبارات ارتكزت علي ضغط بدني بدلا من الضغط النفسي أظهرت إصابة حقيقية بالجهاز الهضمي وهو ما لا يتوفر في حالة تهيّج القولون العصبي.

 

دراسة حديثة نشرت في جريدة حدود علم الأعصاب استخدمت التعرض المتكرر للتوترات النفسية لإثارة أعراض شبيهة بمتلازمة اضطراب الأمعاء أو ما يسمي تهيّج القولون العصبي في الفئران دون وجود التهابات أو ضرر حقيقي في الجهاز الهضمي! 

 

متلازمة اضطراب الأمعاء (القولون العصبي): 

هي اختلال وظيفي في الجهاز الهضمي دون وجود سبب عضوي وتصيب أعراضها حوالي ١١٪ من سكان العالم.

حالياً هناك ندرة في حيوانات التجارب التي تصف بدقة خصائص هذا الاعتلال في الإنسان.

يقول بروفيسور علم الأعصاب صاحب الدراسة أن متلازمة تهيج القولون العصبي هي مرض لم تتضح فيه وظيفية المرض نتيجة نقص حيوانات التجارب المفيدة للبحث، ولم يتم تأسيس علاج جوهري لها.

في هذه الدراسة وجدنا أن تطبيق الحرمان الاجتماعي علي فئران التجارب أظهر متلازمة تهيج الجهاز الهضمي من النوع المصحوب بالاسهال! وزيادة حركية الأمعاء وزيادة الألم الباطني المتعلق بسلوكيات نفسية، علي الرغم من عدم وجود أي تغير في الفحص الميكروسكوبي لنسيح الأمعاء..

وهذا النموذج الحيواني أظهر كل الأعراض نتيجة الضغط والتوتر العقلي فقط! 

ويتوقع أن يتم فهم وظيفية المرض وإيجاد دواء لها من خلاله. 

 

أعراض وأنواع القولون العصبي: 

كونها اعتلال مزمن في الجهاز الهضمي يتصف بأعراض تحدث مع بعضها البعض مثل آلام البطن وعدم الارتياح واضطراب حركية الأمعاء ما يؤدي إلى الإسهال أو الأمساك.

واستناداً لشيوع أعراض الإسهال أو الإمساك أو كليهما يمكن تقسيمها إلي ٤ أنواع رئيسية:

  • (IBS-D) القولون العصبي مع الاسهال
  • (IBS-C) القولون العصبي مع الإمساك 
  • (IBS-U) القولون العصبي الغير محدد الاعراض 
  • (IBS-M) القولون العصبي المختلط الأعراض 

القولون العصبي مختلط الأعراض يتصف بأعراض مشتركة بين الإسهال والإمساك بينما أعراض القولون العصبي الغير محدد الأعراض تتنوع! 

 

بالرغم من الأعراض الغير مريحة، الأفراد الذين يعانون من متلازمة تهيّج القولون لا يظهرون علامات تلف في قناة الهضم علي الإطلاق مثل القرح! 

بعض من طرائق المرض النسبية التي تساهم في الأعراض تشمل تغير حركية الجهاز الهضمي وزيادة الحساسية لألم الأعضاء الباطنية. 

أدلة عديدة تؤكد أن صحة المخ والقناة الهضمية تتشابكان!

تماشياً مع هذا، الدراسات تفترض سوء تنظيم الخط الواصل بين المخ والأمعاء ويشمل الطريقين ذهاباً وإياباً، ويمكن أيضاً أن يساهم في تطور اضطراب القولون العصبي.

الضغط العصبي يلعب دوراً في تطور متلازمة القولون العصبي وزيادة أعراضها. بالإضافة إلي ذلك المصابون بالقولون العصبي غالباً ما يظهرون أعراض حالات نفسية وعصبية أخري مثل الاكتئاب أو القلق. 

 

 

نماذج حيوانات التجارب لاكتشاف الرابط بين القناة الهضمية والمخ :

العلماء استخدموا حيوانات التجارب المعرضة للضغط لدراسة تأثير متلازمة القولون العصبي. لكن هذه الاختبارات إما أن تعتمد علي الضغط البدني أو مصحوبة بتغيرات تكوينية في الأمعاء. 

في المقابل الضغط العصبي المختبر بواسطة البشر غالباً يشمل عاملاً عاطفياً. 

ضغط الهزيمة الاجتماعية المزمن هو نموذج اكتئاب الذي يشمل تعرض الفئران إلي حوادث متكررة من الهزيمة أثناء مواجهات عدوانية مع أخري أكبر وأكثر هيمنة وتحديد فئران أخري من نفس النوع..

بعد اختبار نوبات متكررة من الهزائم الاجتماعية، الفئران تظهر أعراض شبيهة بالاكتئاب تشمل الإنسحاب الاجتماعي ونقص القدرة علي الشعور بالسعادة. بالرغم من ذلك الفئران المعرضة لهزائم اجتماعية مستمرة تشعر بضغط نفسي وبدني أثناء مواجهاتها العدوانية مع حيوان آخر. 

وأوضح العلماء سابقاً اختبار هذه الحيوانات لأعراض شبيهة بالاكتئاب. 

هذا النموذج المعروف بحالة الانهزام الاجتماعي المزمنة الغير مباشرة يمكن أن تساعد في عزل تأثيرات الضغط العاطفي أثناء إزالة التأثيرات النسبية للضغط البدني المصاحب لضغط الهزيمة الاجتماعية المباشرة. 

في الدراسة الحالية العلماء اليابانيين فحصوا الخطورة النسبية للضغط النفسي المزمن الناتج عن الهزيمة الاجتماعية الغير مباشرة لكي يخدم كنموذج لتهيج القولون العصبي، الدراسة  تتكون من فئران بالغة عمرها 6أسابيع والتي تعرضت إما للهزيمة الاجتماعية المباشرة أو الغير مباشرة لمدة 10 دقائق كل يوم لمدة 10 أيام..  في اليوم الحادي عشر هذه الحيوانات المعرضة للضغط العصبي أظهرت ارتفاع في مستوي هرمونات التوتر مثل الكورتيزون مفترضة زيادة في معدلات التوتر والضغط.  القولون العصبي أيضا مصحوبا باضطراب حركية الأمعاء والتي تصف الانقباضات المنتظمة لعضلات الأمعاء والتي تسهل حركة الطعام داخل القناة الهضمية.. بالمقارنة أظهرت الحيوانات المعرضة للتوتر العصبي زيادة في حركية الأمعاء أكثر من الفئران الطبيعية التي لم تتعرض لهذا التوتر.. تلك التغيرات في حركية الأمعاء في الحيوانات المعرضة للضغط مصحوبة بزيادة في تهيج القولون مع الإسهال وتشمل زيادة مرات التبرز ووزن البراز وكمية الماء فيه.. 

 

 استخدام الشطة/الفلفل الحار لفهم ألم البطن المتعلق بتهيج القولون:

لفحص تأثير الضغط النفسي الناجم عن الهزيمة الاجتماعية المباشرة والغير مباشرة يستخدم الباحثون مادة الكابسياسين الموجودة في الفلفل الحار، عن طريق المستقيم لاستثارة ألم البطن! 

 الزيادة في تقلصات البطن وارتجاع المرئ علامات علي زيادة حساسية الألم في أعضاء الفئران الداخلية.

 الفئران المعرضة للضغط النفسي لمدة 10 أيام اظهرت زيادة نفس النتائج حتي في غير وجود مادة الكباسياسين. 

علاوة علي ذلك استخدام ماة الكابسياسين مع الفئران المعرضة للضغط العصبي زادت تغيرات سلوكية مثل القفز تفترض زيادة الحساسية لألم البطن، هذه الأعراض والتغيرات في حركية الامعاء ظلت حتي علي الأقل 30 يوما بعد  10 أيام من التعرض للضغط. وعلي الرغم من زيادة حركية الأمعاء إلا أنها لم تظهر زيادة في سماحية الأمعاء أو زيادة في علامات التلف التكويني أو الالتهاب في الأمعاء الدقيقة أو الغليظة.

 هذه النتائج تفترض أن الضغط النفسي الناتج عن التعرض للهزيمة الاجتماعية كانت كافية لتسبب اضطراب الجهاز الهضمي وتهيج القولون العصبي وظهور الأعراض لمدة شهر دون احداث تلف أو التهاب للأمعاء .. 

إن اضطراب القولون العصبي اعتلال تفاعلي بين القناة الهضمية والمخ، والسبب الدقيق له لم يحدد حتي الآن، علي حد قول الطبيبة كارا مارجوليس المدير المختص لوحدة البحث الاكلينيكي والتحولي في جامعة نيويوك ومركز أبحاث الألم. 

في الدراسة الحالية يحاول الباحثون اكتشاف المناطق المخية المسئولة عن بدء المرض! 

 

تأثير الأعشاب التقليدية لمعالجة القولون العصبي:

 الباحثون أيضا فحصوا فعالية الأعشاب التقليدية المستخدمة في اليابان كعلاجات لمعادلة وإعادة حركية الامعاء إلي طبيعتها في تلك الفئران بعد تعرضها للضغط العصبي. مثل النعناع الينسون والبابونج...

وقد استنتجوا فعالية وكفاءة الأعشاب في رجوع حركية الأمعاء إلي طبيعتها خلال يومين من العلاج بعد توقف التعرض للضغط.. 

وهذا النموذج يشبه بعض حالات اضطراب القولون حيث التغيرات المرضية نتيجة التهاب او تغير سماحية الامعاء ليسا طرفين في المشكلة..

الاختلاف المتطرف في اضطرابات القولون تجعل علي الرغم من ذلك العلامات في هذا النموذج يشبه بعض الأنواع في مرضي القولون العصبي.

 

استمتعت بهذا المقال؟ ابق على اطلاع من خلال الانضمام إلى النشرة الإخبارية لدينا!

التعليقات

يجب أن تكون مسجلا للدخول لتكتب تعليق.

عن المؤلف