كيف نتجنب الأنفلونزا وأعرضها بإستخدام العلاجات الطبيعية بالمنزل ؟

الإنفلونزا عدوى فيروسية تؤثر بشكل أساسي على جهازك التنفسي، ولكنها عادة ما تأخذ مجراها في حوالي أسبوع ولا تتطلب تدخلات جدية.

تشمل أعراض الإنفلونزا: حمى 100 درجة فهرنهايت (37.8 درجة مئوية) أو أعلى، القشعريرة - السعال - التهاب الحلق - الأنف الخانق أو المتسيل - الصداع - آلام الجسم - التعب - الغثيان - القيء أو الإسهال او الاثنين معاً.

على الرغم من أنه لا توجد طريقة لعلاج الأنفلونزا إلا أنه يمكنك علاج أعراضها باستخدام العلاجات المنزلية، وتناول الأدوية المضادة أو الموصوفة واتخاذ خطوات لتجنب الإصابة بالأنفلونزا في المستقبل.

 

العلاجات الطبيعية للأنفلونزا

1- استخدام البخار:

إن احتقان الأنف والجيوب الأنفية هي أعراض شائعة للأنفلونزا فإذا كنت تعاني من الاحتقان فإن استخدام البخار قد يمنحك بعض الراحة, تخفف حرارة البخار المخاط بينما تساعد الرطوبة على تخفيف الممرات الأنفية الجافة .

Ads

جرب الاستحمام أو الاستحمام الساخن للمساعدة في إزالة الاحتقان  بشكل أسرع. أدر الماء ساخنًا قدر الإمكان واترك الحمام يمتلئ بالبخار مع إغلاق الباب. إذا كانت الحرارة تجعلك تشعر بالضعف أو الدوار قليلاً فتوقف على الفور ولا تستمر.

  • عندما تخرج من الدش، جفف شعرك وجسمك جيدًا. يمكن أن يتسبب الشعر الرطب في فقدان حرارة الجسم، وهو أمر غير جيد عندما تكون مريضًا.
  •  يمكنك أيضًا استخدام البخار عن طريق ملء حوض الحمام بالماء الساخن ووضع وجهك فوقه. ضع منشفة فوق رأسك للحفاظ على البخار. يمكنك حتى إضافة بضع قطرات من الزيت العطري لتنظيف الجيوب الأنفية، مثل الأوكالبتوس أو النعناع لزيادة فوائد تنقية الجيوب الأنفية.

 

2- جرب وعاء نيتى:

ينظف وعاء نيتي الممرات الأنفية عن طريق ترقق الجيوب الأنفية وشطفها بمحلول ملحي. وعاء نيتي هو إبريق من السيراميك أو الطين المستطيل يمكن شراؤه عبر الإنترنت، في متاجر الأغذية الصحية وفي بعض الصيدليات ومع ذلك، يمكن أيضًا استخدام أي نوع من الزجاجات أو الحاويات ذات فوهة رقيقة.

  • اشتري المحلول الملحي المستخدم في وعاء نتي في الأغذية الصحية أو متاجر الأدوية؛ ومع ذلك، يمكنك صنع محلولك الملحي الخاص عن طريق خلط نصف ملعقة صغيرة من ملح الكوشر في كوب من الماء المعقم. من الضروري أن يكون الماء معقمًا أو مقطرًا بشكل صحيح — تأكد من ذلك عن طريق غلي الماء لمدة خمس دقائق ، ثم اتركه ليبرد إلى درجة حرارة الغرفة.
  • املأ الوعاء بمحلول ملحي وقم بإمالة رأسك إلى جانب واحد فوق حوض، ثم أدخل صنبور الوعاء في فتحة أنف واحدة. صب المحلول ببطء، والذي يجب أن يتدفق في فتحة أنف واحدة قبل الخروج من الأخرى. عندما يتوقف الماء عن التقطير، انفخ في أنفك بلطف، ثم كرر العملية على الجانب الآخر .

 

3- الغرغرة:

يعتبر الجفاف أو الدغدغة أو التهاب الحلق من الأعراض الشائعة للإنفلونزا. فهناك طريقة سهلة وطبيعية للتعامل مع هذا هي الغرغرة في محلول الملح حيث  يرطب الماء الحلق والخصائص المطهرة لعدوى محاربة الملح .

  •  قم بعمل محلول غرغرة عن طريق إذابة ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء الدافئ إلى الساخن. إذا لم يعجبك المذاق، فأضف قليلًا من صودا الخبز لتخفيف الملوحة.
  • يمكنك أيضًا تجربة الغرغرة بخل التفاح والماء الدافئ للحصول على تأثير مماثل.
  • تستخدم الغرغرة حتى أربع مرات في اليوم.

 

4- اسمح للحمى الخفيفة تأخذ مجراها الطبيعي:

الحمى هي طريقة يكافح بها جسمك العدوى، لذلك لا بأس من تركها تذهب دون علاج إذا كانت درجة حرارتك أقل من 101 درجة فهرنهايت (38.3 درجة مئوية). يُعتقد أن الحمى ستسخن الجسم والدم، مما يسهل على جسمك محاربة العدوى، أو أن الفيروس قد يكون غير قادر على التكرار بسهولة عندما يكون جسمك في درجة حرارة أعلى. ومع ذلك، لا يوجد دليل يشير إلى أن تناول تايلينول لخفض الحمى من شأنه أن يمنع جهازك المناعي من العمل في أفضل حالاته. من المحتمل أن تأخذ تايلينول لتخفيف أعراضك دون خوف من ضرر إضافي، ولكن يمكنك دائمًا مراجعة طبيبك إذا لم تكن متأكدًا .

  •  اطلب الرعاية الطبية إذا ارتفعت درجة حرارتك عن 101 درجة فهرنهايت (38.3 درجة مئوية).
  •  ابحث عن علاج للرضيع الذي يقل عمره عن 12 شهرًا والذي يعاني من أي نوع من الحمى .

 

5- أنفخ أنفك قدر الامكان:

غالبًا ما يكون نفخ أنفك هو أفضل طريقة لإخراج المخاط الزائد من الجيوب الأنفية والممرات الأنفية عندما تكون مريضًا بالأنفلونزا. لا تستنشق المخاط مرة أخرى في أنفك لأن ذلك يمكن أن يؤدي إلى ضغط الجيوب الأنفية وآلام في الأذن .

  • لتنظيف أنفك أمسك منديلاً فوق أنفك بكلتا يديك. يجب أن يغطي النسيج فتحات الأنف بحيث يلتقط النسيج المخاط عند نفخ أنفك. ثم قم بالضغط بلطف على فتحة أنف واحدة وانفخ في فتحة الأنف الأخرى.
  • تخلص من الأنسجة المستخدمة على الفور واغسل يديك لتقليل انتشار الجراثيم.

 

 

استمتعت بهذا المقال؟ ابق على اطلاع من خلال الانضمام إلى النشرة الإخبارية لدينا!

التعليقات

يجب أن تكون مسجلا للدخول لتكتب تعليق.

عن المؤلف