كيف كان التداول والنقد في مصر

لم يعرف الانسان التعامل النقدي في البدائيه حيث كان يعيش في الغابه ولكن بعد الاستقرار والانخراط مع الجماعه لاحت اليه الرغبه في المبادله 

كيف بدات المبادله

كانت في بادئ الامر تقوم المبادله علي تبادل منفعه بين الافراد بتحديد ماعند الفردين من احتياج حتي القرن الرابع الميلادي ظهرت النقود المعدنية في الصين

وكان للاشياء الماديه دورا في هذا فمثلا الثور كان من الاشياء التي تقوم عليها المبادله في اليونان حيث ذكر هيرميروس في الياذته ان بعض الاسلحه كانت تشاوي تسعه ثيران وبعضها مائه والجاريه تقدر ب اربعه ثيران

 

كيف بدات في مصر والي ماذا تطورت

مصر كانت بعيده عن التطور النقدي فتره طويله 

ففي العصر الفرعوني كانت متمسكة بالمقايضه ومن صورها هي المقايضه بالمعادن باشكالها المختلفه ذهب او فضه 

الا ان ضرب المصريون النقوض اليونانيه في عهد الاسره 30 باسم "ناخوس" ملك مصر وكان هذا بسبب ظروف سياسيه من اهمها دفع أجور الجند اليونان المرتزقه الذين استعانت بهم مصر في طرد الفرس 

ولكن مع ذلك ظلت المقايضه  حتي بدا الاحتكار التجاري بين مصر والعالم الاسيوي والاوروبي 

فتاثر المصريون بالتطور النقدي فانتقلت مصر من التداول بالمعادن الي النقد وبعض المتاحف تتزين بالنقود البطليمه المصريه المصوره 

واذا تطرقنا لمعرفه تسلسل النقود من العصر الروماني نجد ان لمصر وضع خاص ف النقود الرومانيه من الفضه والبرونز لا يوجد غيرها جارا في هذا الوقت

في العصر البيزنطي اختفت النقود المعدنيه فتره حيث رجع نظام المقايضه 

في القرن السادس الميلادي اعاد الامبراطور جستنيان الاول ضرب النقود المصريه بالاسكندريه 

وكانت عباره عن قطعه مستدير بها حرفي L.B وتعني العدد 12 في اليونانيه تقديرا لقيمه هذه العمله 

اما عن الفتح الاسلامي كان اساسها النقود الذهبيه التي تعرف بالدينار 

والذي ساعد علي ذلك وجود كميه كبيره من الذهب قبل الفتح العربي

اما عن العصر المملوكي كان اضطراب في النقود لم تشاهده مصر  من قبل بسبب شراء الحكومه المملوكيه بابخس الاثمان وتغيير الحكام بكثره وبسبب انتشار الاوبئه والطاعون 

 

انقسم حكام العصر المملوكي الي قسمين :

الممالك البحريه نسبه الي "بحر النيل" والممالك الشراكسه او البرجيه نسبه الي ابراج القلعه 

بدا عصر الممالك البحريه بتولي شجره الدر ونقش اسمها علي النقود ولا يوجد منها غير دينار واحد بالمتحف البريطاني واخر في القاهره 

بعد توليها بشهرين تولي ايبك الحكم ونقوده لم ينقش عليها اسم الطفل الايوبي ولكن نقش اسم الملك الصالح نجم الدين الذي كان يسبقه في الحكم واسمه بجانبه 

وتوالت النقوش باسماء الملوك فلم تستقر العمله طوال حكم ممالك البحر 

امام عدم الاستقرار في البلاد وبعد حكم الظاهر بيبرس ضرب الدنانير والدراهم الظاهريه بالقاهره والاسكندريه مميزه برنك السبعه الذي نقشه عليها وعلي بعض المنشئات التي اقامها وتوالت التغييرات حتي العصر العثماني 

 بقيت العمله عرضه  للتغيير حيث تم تحديد قيمه للعمله الذهبيه او الفضه او النحاسيه وذلك في اوائل الحكم العثماني

اما عن فتح السلطان سليم للبلاد ف نعتبر ان النقود تركيه بكتابات عربيه لان قول هذه النقود كانت تسترد من اسطنبول 

ويعتقد الاب انستاس الكرملي ان اول نقود العثمانيين في مصر طانت الخيريه التي ضربت من الذهب 

وظلت هذه النقود تتداول بدلا من الدنانير العربيه وينقش عليهااسماء السلاطين العثمان

اما النقود في عهد محمد علي كانت خليط من العمله التركيه وبعض العملات الاجنبيه 

بدات العمله منذ ثوره 23يوليو حين اصلح حكومه الثوره  نظام النقود حيث قاموا بتعديل المعادن الداخله في صناعه العمله المعدنيه وتم التوازن بين العمله الجديد والقديمه للموازنه ف السوق وظلت تتوالي التغيرات في النقود حتي وقتنا الحالي 

استمتعت بهذا المقال؟ ابق على اطلاع من خلال الانضمام إلى النشرة الإخبارية لدينا!

التعليقات
Mohammed Mabrouk - Nov 4, PM 3:56 - أضف رد

اختيار موفق كل التوفيق لكى بإذن الله ،،،

يجب أن تكون مسجلا للدخول لتكتب تعليق.
ashraf mahmoud - Nov 5, AM 12:00 - أضف رد

معلومات جيده

يجب أن تكون مسجلا للدخول لتكتب تعليق.

يجب أن تكون مسجلا للدخول لتكتب تعليق.

عن المؤلف