كيف العسل الخام يقلل نسبة السكر في الدم؟!

دراسة حديثة وجدت أن العسل الخام علي عكس السكريات الأخري، يمكن واقعياً أن يستخدم لأجل صحة القلب والشرايين!

الفوائد التي ظهرت في الدراسات المجربة علي أناس يتبعون نظام غذائي قاسي يحتوي أقل من ١٠٪ سكر، الدراسة تفترض أن العسل الخام خاصة عسل المانوكا ربما يكون هو البديل الصحي للسكر المستخدم يومياً أفضل من مُحلّيات إضافية موجودة في طعامنا اليومي. 

لذلك تخبرنا دراسة جديدة من باحثين في جامعة تورنتو الكندية بأن نعتبر العسل الأبيض بديلا لسكر الطاولة في نظامنا اليومي. 

بالنسبة لأناس يتبعون نظام غذائي للتخسيس الذي يقل فيه السكر كمصدر للسعرات الحرارية اليومية أقل من ١٠٪ العسل الأبيض يمدهم بفوائد صحية للقلب والشرايين.

الدراسة هي مراجعة وتحليل لتأثيرات العسل في ١٨ حالة تجريبية محكمة ومحددة الوجبات الغذائية تشمل ١١٠٥ حالة في الغالب أشخاص أصحاء.

هذه التجارب أبانت أن العسل الخام قلل سكر الدم الصائم -وهو مستوي سكر الدم في حالة المعدة خالية-، كذلك حاصل الكوليسترول والنوع السئ منه كذلك علامات أمراض الكبد الدهنية! 

وهي أيضاً وجدت أن العسل الخام قد زاد من علامات الالتهابات. 

بينما السكريات بمختلف الأنواع هي مصحوبة ب مشاكل القلب والتمثيل الغذائي. والعسل الخام يحتوي علي ٨٠٪ سكر، مؤلفي الدراسة افترضوا أن العسل الخام يعتبر نوع وصنف بحد ذاته، ويستحق أن يأخذ اعتباراً خاصاً كطعام صحي!

 

ما هي خصوصية العسل الخام ؟

علي عكس معظم السكريات، قوة العسل في التحلية لا تأتي حصرياً من السكريات الشائعة مثل الجلوكوز والفركتوز

يخبرنا مساعد مؤلف الدراسة الدكتور توصيف أحمد خان زميل البحث في كلية تيمرتي للطب البشري، جامعة تورنتو، كندا 

حوالي ١٥٪ من العسل صُنع من عشرات السكريات النادرة والتي بدا أن لها العديد من الفوائد الفسيولوجية تشمل تحسين استجابة الخلايا للجلوكوز، تقليل مقاومة الأنسولين، ترقية نمو البكتيريا المفيدة داخل القناة الهضمية.

بالإضافة يقول دكتور خان، العديد من الجزيئات الحيوية تشمل البولي فينول، الأحماض العضوية التي تمتلك نسق من الخصائص الدوائية تشمل تأثير المضاد حيوي، و المضاد للأورام، المضاد للسمنة، والحماية ضد الأيونات المضرة، وتقليل الالتهابات. 

 

تخبرنا عالمة الغدد الصماء دكتور آنا ماريا كاوسل والتي لم تشارك في الدراسة أنها تقضّل مع ذلك أن تظل النظرة مركزة علي تقليل مدخلات السكر إلي الجسم.

أنا أعتقد أن النظرة ينبغي أن تكون مركزة أكثر تجاه تقليل السكر عامة في النظام الغذائي. الفوائد شوهدت بعد استهلاك معدل ٤٠ جرام لمدة ٨ أسابيع، وهذه الكمية من السكريات هي أكثر من ما يستطيع الجسم أن يتعامل معه بدون ما يتدخل الكبد! نحن أيضاً نستطيع أن نري فوائد مشابهة في مخاطر القلب والأوعية الدموية وحرق وتكسير السعرات الحرارية بدون تناول السكريات، علي سبيل المثال، النظام الغذائي في ساكني جوار البحر المتوسط كما أشارت الطبيبة.

 

عسل النحل الخام والعسل أحادي الزهرة:

منتجات العسل غالباً ما يتم بسترتها وتعقيمها لكن العسل الخام ليس كذلك..

تتم بسترة العسل للملائمة وليس من أجل الأمان لأن هذه العملية تبطئ تجمع حبيبات العسل التي تحدث طبيعياً والتي يمكن أن تجعله أصلب وأصعب للسكب من زجاجة أو الوضع في معلقة! 

العسل الخام لديه نسق من المغذيات تشمل الكثير من مضادات الأكسدة والتي ربما تقل في الكمية بعد حدوث عملية البسترة.

الدراسة الحالية وجدت أن العسل الخام لديه تأثير إيجابي علي الجلوكوز الصائم، معظم العسل متعدد الزهرات وهذا يعني أن النحل الذي ينتجه يجمع الرحيق من أي نباتات منتجة للرحيق في حدود ٢-٤ ميلا في المتوسط من. خلية النحل. 

عسل النحل أحادي الزهرة هو نوع مستخلص حصرياً من النحل الذي يجمع رحيق نوع واحد من النباتات أو حتي نبات واحد! 

العسل أحادي الزهرة المشهور جيداً يشمل عسل التوليب - مستخلص من أشجار التوليب - عسل البرسيم وعسل الروبيان والعسل الارجواني الفرنسي كل منهم له رائحة مميزة...

الباحثون وجدوا أن عسل البرسيم والروبنيا أحادي الزهرة يقلل مستوي الكوليسترول عامة كذلك الدهون الثلاثية الضارة ويقلل مستويات الجلوكوز الصائم..

 

دلائل الالتهاب:

الالتهاب المتجاوز الحد يصاحب مجموعة متنوعة من الأمراض لذلك وجدت الدراسة أن العسل يزيد دلالات الالتهابات والتي بدورها تزيد بعض الشئون.

بالرغم من ذلك تقول دكتور خان صاحبة الدراسة أن زيادة هذه الدلالات تعطي فوائد إضافية. 

أحدها تلعب دوراً في الحفاظ علي مستوي جيد للسكر بالدم عن طريق تحسين استهلاك الجلوكوز والدهون في جميع خلايا الجسم، وأحد آخر دلالة على ردة مناعية طبيعية لذلك فالعسل يلعب دوراً في تحسين المناعة..

 

الأخذ بالاعتبار المُحليّات الطبيعية الأخري:

صاحبة الدراسة اهتمت بالمواد المُحلية الطبيعية المستخلصة مباشرة من النباتات ومع قليل من الأيض داخل الجسم تنتج سكريات شائعة مثل الفركتوز والجلوكوز والسكروز لكنها تختلف جذرياً بالمقارنة مع العسل..

فبالرغم من كونها طبيعية في آخر اليوم تكون فركتوز 

والتركيز العالي للفركتوز ضار بالكبد أياً كان مصدره حتي العصائر الطبيعية ضارة بالكبد بالرغم من كل الفيتامينات والمعادن التي قد تحتويها..

 

 

استمتعت بهذا المقال؟ ابق على اطلاع من خلال الانضمام إلى النشرة الإخبارية لدينا!

التعليقات

يجب أن تكون مسجلا للدخول لتكتب تعليق.

عن المؤلف
أخر المقالات